منتدى ثانوية بلكبير موسى
مرحبا .. مع كل شروق شمس وغروبها .
مرحبا .. عدد نجوم السماء اللامعه في الافق ..
مرحبا .. حين تتلاطم امواج البحر ..
مرحبا .. عند سقوط قطرات الندى على الزهر .
نورت المنتدى بوجودك...
أتمنى لك إقامة طيبة بين إخوانك و أصحابك
وحياك الله ...إن شاء الله تفيد وتستفيد
وننتظر إبداعاتك

منتدى ثانوية بلكبير موسى

مرحبا بكم في منتدانا منتدى العلم والمعرفة ارجو ان تقضوا أمتع الأوقات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» سلسة السبيل في اللغة العربية للشعب الأدبية
الأربعاء مارس 22, 2017 8:41 pm من طرف Liloumen

» المبسط في الأدب العربي
الأربعاء مارس 22, 2017 8:28 pm من طرف Liloumen

» ملخص برنامج مادة علوم الطبيعية والحياة 3 ثانوي
الخميس فبراير 23, 2017 4:50 pm من طرف Liloumen

» MathType برنامج المعادلات الرياضية يساعد أساتذة مادة الرياضيات
الخميس فبراير 23, 2017 4:37 pm من طرف Liloumen

» تحميل جميع حلقات Hunter X Hunter على MEGA
الخميس فبراير 23, 2017 4:17 pm من طرف Liloumen

» المـــرأة نوع من أنــواع الزهور
الجمعة ديسمبر 11, 2015 1:04 pm من طرف kenza

» هــل يــكـفــيـــك َعــــُـــمــــــري هـــــديـّـــــــة ً ..... لــــــك ..... ؟؟
الجمعة ديسمبر 11, 2015 12:49 pm من طرف kenza

» كتاب كيف تستعد للامتحان كتاب رائع
الثلاثاء ديسمبر 08, 2015 1:45 pm من طرف Liloumen

» حماية حسابك على الفيس من الاختراق
الإثنين ديسمبر 07, 2015 11:29 pm من طرف Admin

ديسمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 قلب يبحـث عـن آضلعـه .. !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1049
نقاط : 8235
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/02/2013
العمر : 20
الموقع : https://www.facebook.com/kasakrout

مُساهمةموضوع: قلب يبحـث عـن آضلعـه .. !!   السبت مارس 09, 2013 8:41 am

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قلب يبحث عن أضلعه !

وكأن القلب الحائر يبحث عن اضلاعه التي ياوي إليها , فتكون له بمثابة الكهف الآمن من مخاوف التقلبات , وكأنه - بلا هدى وتقى - كشراع تائه في مهب الريح عبر البحر الهائج الكبيير

فتدور قلوبنا بين اللحظة واللحظة بين مترددين يستقطبانها من اقصى البعد إلى اقصى البعد , ومن طرف إلى طرف , تبحث عن الطمأنينة والأمان والسكينة والراحة , ولن تجدهم إلا في القرب من الله سبحانه , والطمأنينة بذكره , والسكينة في طاعته , والأمان في توحيده ورسالته ...

وقلوبنا أثناء الحيرة تستاثر بقيادة كياننا كله - مع كل اسف - وتستحوذ على مكان الصدارة في التخطيط والتوجيه والسلوك , فتصير الجوارح معه كعبد مطيع , وتابع سهل القياد , وبينما هي تتهاوى في هوى غالب أو غفلة عميقة , تهوي معها الجوارح كلها , فإذا بك ترى حركة بلا هدف , وفكرا بلا غاية , وحياة بلا نتيجة .. بل معاناة وألم وحزن وهم , وههنا تنتشر الأمراض النفسية الناتجة من ضعف هداية القلوب وسيطرة الأمراض عليها

بينما القلب يهتدي , وتبدأ تومض بين عينيه ومضات الرشاد , تبدأ عملية الإفاقة , ويبدأ في استرداد قواه التي خارت , وبصيرته التي غبشت , فيدرك الحقائق بنور الإيمان , ويرى الحق بأثر اليقين

والقلوب تحتاج - كما تحتاج الأفكار - إلى وضع خطط لتصل إلى أهدافها وآمالها , كما تحتاج إلى ترتيب أحوالها ووضع وسائل وصولها لما ترجو وترنو ..

والقلب الهائم بلا خطة محكمة لآدائه غالبا ما يستشعر الألم والحزن ويأخذ صاحبه إلى متاهات غير معلومة من الكآبة والضيق والاستشعار بالفشل المحيط ..

إننا نخطىء كثيرا عندما ننسى خطط القلوب في زحمة خطط الأفكار والأعمال , فإذا بنا نرتب لأنفسنا كل شىء غافلين عن أهم الآلات وأقوى الدوافع للنجاح وهو القلب ..

إنه المحرك الأكبر الذي يمد الجوارح بالدافعية الذاتية , وهو الحكيم الناصح لكل حركة وسلوك , وهو المستشعر الحساس لصحة أي قرار ..

قلوبنا هي ذواتنا الفعلية إذا نحن تجردنا عن المظاهر والأشكال , وهي حقيقتنا إذا نحن خلعنا أقنعة الأجساد , وهي مقياس فعاليتنا ومحور دوران نفوسنا في كل لحظة تمر بها الحياة ..

وخطط القلوب ليست كخطط الأفكار والأعمال في طبيعتها , إذ إن لها طبيعة أخرى ونسقا مختلفا , ومعنى غير معتاد ...

و خطط القلوب دوما هي خطط سرية مخبوءة , لا يكاد يعرفها أحد غير صاحبها , وقد يحاول صاحبها أن يبدو بها بغير حقيقتها في أحيان , إلا أنها تبدو عليه في لفظات لسانه وقد تبدو في المواقف الصعبة والشدائد ..

كلنا يمر بذلك .. وكثير منا يفاجأ بمواقف لم يكن يتوقعها من أناس يراهم ليل نهار , مواقف في التضحية والعطاء , ومواقف في الشجاعة والبذل , ومواقف في الرقة والعاطفية , ومواقف في المحبة والتفاني .... وآخرين نفاجأ بمدى سوء طويتهم في الشدائد , فتفاجئنا قسوة قلوبهم , ويفاجئنا بخلهم , وحرصهم , وربما - في بعض الأحيان - تفاجئنا حتى خيانتهم !!

إن كلا من هؤلاء قد أعد خطته واختار سبيله ..فالأول أبيض مثل الصفا والآخر أسود بدرجاته !! وخطط القلوب إما علوية وإما سفلية , والقلوب بين الصفتين تتدرج , فالقلب صاحب الخطة العلوية يتدرج بين النظافة والطهارة والصدق والإخلاص , فتراه يقترب – كلما نجحت خطته – من الشفافية والنقاء والنورانية ,

والآخر هو يقترب دوما من الظلمة , ويتدرج بين المكر والكذب والظلم .. ومن القلوب من لا يعرف لنفسه مخططا ولا يدري لنفسه منهجا , هو يحب الخير ولكنه يضع نفسه مكان السوء , ويتمنى الصدق وهو ممارس دائم للكذب , ويريد النور وهو ساكن في بيت من ظلام . ومن القلوب من يتردد بين سبيلين , فساعة في خير وأخرى في سوء, ولحظة في هدى ولحظات في غي ,

وهذا القلب قد بنى خطته على ما يهواه لا على ما يصلحه , والواقع أن خطته غالبا ما تفشل وأن الغي والسوء يجرانه نحو هلكته. وقلب آخر قد بنى لنفسه خطة محكمة وقعد قواعدها وحبك مبانيها على أساس حسن ثم ابتدأ في تطبيقها وبينما هو سائر إذ عاقته العوائق وتنافسته المغريات , فإن هو استرسل معها فقد جهده وإن هو أعرض عنها قفز من نجاح إلى نجاح ..فيا ترى أين نلقاه في نهاية السبق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://balbkbirmosa.alafdal.net
 
قلب يبحـث عـن آضلعـه .. !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ثانوية بلكبير موسى :: الملحقات :: كلام نواعم-
انتقل الى: